الثلاثاء، 29 ديسمبر، 2009

مرحبا، أنا أكتب هنا لأن كل محاولاتي للفضفضة اليوم باءت بالفشل، فكرت أن أدخل "شات" وأكلم أشخاص لا أعرفهم وابوح لهم بكل شيء، ولكنـــي غيرت رأيي لعدد من الأسباب المملة.

فكرت أن أبوح لأمي، ولكنـــــــــــــــي ما إن اقتربت منها حتى بدأت تخبرني عن حلم مخيف حلمته و كانت تفسره تفسيرات مزعجة، وهذه عادة أمي كل يوم ولها حلم أو ذكرى سيئة، طاقتها سلبية أثقلتني بدل أن تريحنــــــــــي!
كلمتني صديقة دعتني لمناسبة لن يسمح لي والدي بحضورها فزادت حسرتي!
حتـــــــــــــــى أقرب صديقة تتجاهلني منذ الأمس واليوم عندما كلمتها وكنت مثقلة بدل أن تواسيني أغلقت متحججة بأن لديها مكالمة أخرى وحين اتصلت بها اعترفت انه لم يكن هنالك مكالمة أخرى لكنها ملت من محادثتي وأنا في هذه الحالة المزاجية!
يومي كان ســــــــــــــــــــــيء، يومي انتهى الله انه انتهى، لكني محبطة جداً ... أريد أن أجر جدتي من قبرها كي تحضنني وهي صامتة، دون أن تسألني، أن تحضنني وأن تتركني أبكي، أبيع عمري وأشتري تلك اللحظة من الأمان والحميمية...

ازعجتني امور أكثر، أفكار أقوى حشرتني في زاوية عقلي و سببت لي شللا تاما، لا يوجد ما يستحق كل هذا الأذى الذي الحقه بنفسي اليوم، انا متضايقة لأنه لا يوجد شخص في هذا العالم يكترث لي مثلما اكترث له، دائما انا من يكترث أكثر ويهتم لأمر الجميع ، أما أنا فمكتوب علي ان مشاعري غير مهمة، يريدونني حينما اضحك و اتكلم وحين احزن الجميع يتهرب.

بلى يوجد من يكترث لي أكثر مما اكترث له، هو الله.... آخخخخخخ كان يجب أن أدون حتى ألاحظ هذا الأمر!!! ارتحت، حسنا سأحتضن هذه الفكرة السعيدة وأنام.
شكراً ^^

ليست هناك تعليقات: