السبت، 19 مارس، 2011

العلاقة بين امريكا وايران، واللعاب الفرنسي

بدأ الدور الأجنبي فيم يحدث يتجلى ، الغرب يلعب ورقة حقوق الانسان في البحرين، طبعا حين سمعتهم يتكلمون عن مؤسسة ال"هيومان رايتس" اصابتني كحة شديدة من فرط ما اغبر هذا الاسم على رف ذاكرتي ، أين كانوا من العراق وفلسطين وغيرها من البلاد أجرم في حقها الغرب؟ لماذا لم نسمع صوتهم إلا في البحرين مدافعين عن الشيعة المخربين!! الآن فقط آمنت 100% بنظرية العلاقة السرية بين ايران وامريكا واسرائيل، كان عندي شك والآن زال شكي...

بالنسبة لليبيا واضح وضوح الشمس اللعاب الفرنسي الذي يسيل فوقها وللأسف دخلها الشقر اليوم ولن يخرجوا منها قريبا وسيحررونها بالطريقة التي حرروا بها العراق.

هناك 4 تعليقات:

خــالــد يقول...

أحيان ألاحظ هذا الشيء وكما يقال اليد الخفية هي التي تتحكم في وقت الفوضى ..

سهـــل يقول...

لكن يا رحيل اليس اقتلاع الميدان عمل يدعو للسخريه منه ؟ يخشى تمثالا على ملكه

ٌرحيـــــــــــــــــــــــل يقول...

خالد:
صدقت اليد الخفية تتحكم وقت الفوضى !

سهل:
لا ليس كذلك والأمر ليس كما تراه في الأخبار ، أنت لا تعلم ما نعلمه نحن عن ايران، هم لديهم هدف بضم دول الخليج لهم من خلال استعمارها كما يدعون أنها جزء من ايران ولديهم عدد كبير من الخلايا النائمة لدينا، ومهما اكرمنا الشيعة دائما ينقلبون ضدنا وينشرون الفتنة، كما فعلوا في البحرين والسعودية واليمن.

εïз◦جواهر بنت عبدالله◦εïз يقول...

اسفة رحيل


امريكا مسكينة وضعيفه

امريكا كدولة اسست لخدمة المذهب المسيحي او بمعنى اصح لخدمة البحث عن الكتاب المقدس الاصلي ليس لمحرفة وعملوا سنين عديده على ذلك .

وللحصول على هدفهم .. استخدموا جميع الامكانات ... ومع الزمن قدرت اليهوديه ان تدخل امريكا وتكون لها نيويورك..

الان امريكا الحاليه
هي رجل يهودي لبس عباءه امريكا ..
واصبح الناس تلقى التهم على امريكا واسرائيل بامااان من التهم ..

وهي التي باسم امريكا هولت بالشرق الوسط تهويل ..
وطبعا ما يختلف عاقلان ان اسرائيل هي التوؤم الروحي لنظام الجمهورية الايرانية