السبت، 10 سبتمبر، 2011

عقلي vs قلبي


قارئي العزيز هل لك أن تجيب على تساؤلي التالي: هل مررت يوما بموقف تجاذبك فيه عقلك وقلبك باتجاهين متضادين؟؟ هل تمزقت؟؟ ماذا اخترت؟  

 العقل يجرنا لأماكن آمنه لكنها ليست سعيدة بالضرورة، أما القلب يأخذنا لأماكن قد تكون لا آمنه ولا سعيدة ولكنها أيضاً قد تكون جنة الله على الأرض... الموضوع يشبه مجال استثمار الأموال،  كلما زادت المخاطرة كلما كان الربح أو الخسارة أكبر...

ماذا أفعل؟ عقلي وقلبي يتجاذبانني في طرق مختلفة ومتضادة، أريد أن أنتصر لنفسي، لا أحد ينتصر لها حتـــى أنا ، وعقلي هو ذلك الثائر الذي يؤنبني دائمـــاً،...
طيلة حياتي حكمتني عواطفي، ثم داس عليها أقرب الناس لي، وكيف لا يدوسون عليها وأنا نفسي دست على نفسي! لذلك فأنا أعلن بكل قواي العقلية والعاطفية بأني تعبت، وبأني أتمنى أن يموت قلبي من كل حب إلا من حب الله... 

أنا لست حزينة ولست يائسة ولا بائسة ولا غاضبة ولم يجد علي جديد ولم يحدث ما يستحق هذه الفورة المفاجئة التي أشعر بها، لكني فجأة اكتشفت بأني "حمقاء"، أجل أنا حمقاء! حمقاء ولست طيبة، حمقاء ولست عطوفة ورحيمة، حمقاااااء!

لا أدري ما بي ولكن فجأة تسلق عقلي جميع مباني السفارات الخاصة بالآخرين في قلبي ورمى بأعلامهم و رفع علمي.

الأسابيع القادمة ستكون حاسمة في حياتي سأجاهد قلبي حتى يموت من كل عاطفة إلا من حب الله والعواطف المتوازنة مع عقلي... سوف أنتصر على نفسي لنفسي! وسألغي قلبي من المعادلة وسنرى أين سأصل. 

ذكرى: تسمى سورة الملك بالمانعة، لأنها تمنع عذاب القبر، اختموا بها يومكم في حياتكم هذه فستحتاجون لها قريبا في البرزخ.

هناك 10 تعليقات:

سهـــل يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
سهـــل يقول...

انا امر كل يوم بهذا الصراع , اتحدث عن مواقف عادية وليست استثنائية ولكنها تشعل الحرب اشتعالا بين قلبي وعقلي ,, مثلا انا اريد ان ارد الان على مدونتك رغم اني في جو العمل والافضل ان اؤجل ردي لكني اريد ذلك الان ,,

تغليب العقل اسلم لي .. والحسرة تتضاعف اذا كان اختيار القلب خاطئ و لو تعمل عملها الشرير فلو انني انصت لحدسي لتجنبت ما حصل ,,

اليوم استوقفني زميل طيب وصرخ بوجهي انت عندك 28 سنه!! .. مش ممكن ! مش معقول ! طب ازاي طب ليه طيب فين ؟ .. كاد ان يقتلني حسرة على حالي البائس لولا ان ربطت على قلبي , بعدها عاد التساؤل المتكرر لماذا دوما الوم نفسي على كلمة او تصرف كأن طارق ليس له حق كما للناس .. تذكيري بعمري اعاد لي الدعوى المقامه علي من نفسي باني الومها كثيرا ولا اراعي مشاعرها كما احرص على مراعاة مشاعر الاخرين

حالتي وصلت الى حالة شلل خماسي فكل مراح او مشاركة في رايي هي حقل الغام سينفجر في حتى لو لم اطا على الشرك

والوم نفسي دوما وان كنت تغلبت قليلا على فترة اللوم فتكون ثواني ولكنها مؤلمه ,, انا ادرك انها وهم ولكني افشل في ايقافه ..

كم اتمنى لو لا تقرا اخت في الله ردي .. لكنها تعرف ذلك في الاصل


اين نحن ؟ نعم تعرفين انا الان غير رادي كثيرا عن ردي ولكني سارفعه طاعة لرغبتي (:

سهـــل يقول...

لا أدري ما بي ولكن فجأة تسلق عقلي جميع مباني السفارات الخاصة بالآخرين في قلبي ورمى بأعلامهم و رفع علمي.


ساعات بتطلع منك درر ادبية ..

ٌرحيـــــــــــــــــــــــل يقول...

لاااااااااااااااااا كتبت رد طوووووييييل واختفى

ٌرحيـــــــــــــــــــــــل يقول...

سهل:

"تغليب العقل اسلم لي .. والحسرة تتضاعف اذا كان اختيار القلب خاطئ و لو تعمل عملها الشرير فلو انني انصت لحدسي لتجنبت ما حصل "

بالضبط!


السخيف الذي استوقفك لو كنت مكانك لقلت له بابتسامة: "محد طلب رايك، يوم بنطلب رايك غرد" ^_^
بالمصري: "محدش طلب رأيك، ولما نطلبوو ابأى غرد" خخخخ أعلم أنك فهمت ولكني كتبتها لنفسي لأتصورك وانت تقولها...

جلد الذات مثل ركضك في عجلة الهامستر ، تدور في حلقة مفرغة لا أحد يحس بتعبك ولا بأهمية ما تفعل سواك ...

سهل أنت ما شاء الله تبارك الله لا يوجد لديك ما تجلد نفسك عليه...

لديك زوجة وشريكة حياة تحبك كما أنت وتقبلك كما أنت ، وإذا كان شريك حياتنا يتقبلنا ويحبنا كما نحن فنحن في جنة، ولا يعم كثيرا تقبل الآخرين لشكلنا أو لنا!

لديك عمل مليء بمن يغارون منك لأن هناك سيدة فاضلة تصنع لك الإفطار لتذهب به لعملك :) هم يتمنون في داخلهم أن يكون وجودهم مهما بهذه الدرجة لشخص آخر!

وهذا الوغد الذي ذكرته حانق جدا على حياته والا لما قال هذا الكلام، يريدك أن تشعر بأنك أقل منه، ولربما لو راجعت سيرة حياته لأشفقت عليه بدلا من أن تجلد ذاتك...

تمتع بالمواقف المحرجة واضحك عليها واجعلها قصصا طريفة تحكيها لأخت في الله...

تعرف أنهم يسموني ال Queen على المواقف المحرجة، وأسمع يوميا تعليقات تتعلق بشكلي ولبسي لأن عباءتي واسعة فيقلون عباءة حامل، ولأني لا ألبس الماركات الغالية مثلهم يقولون "مبهدلة" ، ولأني لا أتبرج يقولون عني "مسترجلة" ... ولكني أقول ضاحكةوكأنني أمزح: "جب (يعني اخرسي) جب جب، محد طلب رايج ، اكتبي رايج في ورقة و حطيها في صندوق الاقتراحات، اللي جدام بيتكم (حاوية القمامة)"... فتقل تعليقاتهم يوما بعد يوم ويرونني على حقيقتي...
فيضحكون، والحمدلله في مجال عملي أصبح الأكثرية يحبونني ويبوحون لي بكل شيء مع أنهم جعلوني أعاني الأمرين سابقا!
لكن الأمور تحسنت حين تغيرت أنا وأصبحت لا أعطي الأمور أكثر مما استحق

أنا لا أقول أني بطلة وأني عرفت كيف أتجاوز هذه الأمور تماما، ولكني تحسنت مؤخرا وأحببت أن أشاركك سبب تحسني، لأني أفهم تماما ما تعاني منه، إنه بالضبط كما عبرت عنه وهم ولكنه كافٍ ليتسبب لك بشلل خماسي، لذلك فهو وهم مؤلم وخطير ويجب اجتثاثه!

ٌرحيـــــــــــــــــــــــل يقول...

وأصبحت لا أعطي الأمور أكثر مما ***تستحق

ٌرحيـــــــــــــــــــــــل يقول...

على فكرة، لم أقدر على تجاهل قلبي اليوم ولكــــني حكمت عقلي أكثر من المعتاد ^^... تستطيع أن تقول أنه كان هنالك توازن...

غداً سيكون يوماً عاقلا 100% بإذن الله.

سهـــل يقول...

رحيل جعلتيني اصلي العشاء في المسجد ولا اتكاسل بعدما قرات ردك الذي ادخل علي النشاط بعد يوم عمل

قراناه انا و اخت في الله معا و علقت عليه زوجتي انها استفادت من كلامك .. وانا ايضا استفدت .. وضحكت

كما اني لا تحدث هكذا " لما نطلبوووو " وامد بوزي وانا بكلم احنا بنقولها بواو واحدة " لما نطلبو " واصلا انا لا اتكلم بصيغة الجماعة دي لهجة ولاد البلد و المسلسلات المصرية المفتعلة يبقى حقوله لما اطلبه ابقى زغرد يا وله (:


شعرت بتغير في نفسي بعد ردي بالامس حديثي عن مشكلتي في التعامل ولوم نفسي بعد كل تعليق او مشاركة في كلام جعل المشكلة على الاقل واضحة اكثر امامي .. كنت اتصور ان اني اذا تحدثت عن مشاكلي فان الامور تزداد سوءا لكن يبدو اننا الرجال مثلكن نحب ان نفضفض احيانا


صحيح ما المواقف التي تستثير فيكي النزاع بين هواك وعقلك ؟؟ عمليا وليس بالرموز

ٌرحيـــــــــــــــــــــــل يقول...

سهل...

كل مرة أكتب لك رد ارجع بعد كم يوم اجوف شو تعليقك واكتشف انه ما صار :(

وايد مستانسة ان رايي كان له تأثير ايجابي عليك :)

ردا على سؤالك: ما المواقف التي تستثير فيكي النزاع بين هواك وعقلك ؟

مب موقف، أطنان من المواقف اليومية ، مثل اختيارك ليلة ما قريت ردي بالصلاة في المسجد :)

سهـــل يقول...

رحيل انا لم افهم ما عنيتيه بــ " اكتشف انه ما صار"

وكمان اخر جملة لم افهمها جيدا ..