الجمعة، 13 يناير 2012

أنهكتني الحمــــــــى ، أسبوع من الحمى لكنها طرحتني فراشا بالأمــــس ولم أذهب للعمل...

الجيد في الحمى أنها سبب في تكفير خطايانا، والشيء السيء أنك لا تستطيع أن تنام ولا أن لا تنام، مزيج غريب من النوم والصحيان،...

كــــان هذا الأسبوع صعبا على كل المستويات وهذا أمر جيد، لأنه حين يمر وقت سيء يعقبه وقت جيد، هكذا هي الحياة، تأتي في باقة من التزاوجات المتناقضة،...

حدث شيء غريب في خضم قسوتي ولا مبالاتي في العمل وفي كل مكان، أصبح الجميع يحترمني!! وكثير من الأشخاص الذين لم يبالوا برد السلام علي سابقا أصبحوا يحاولون التحدث معي، زميـلة كانت دائما تنتقص مني احتضنتي مازحة في احدى الحوارات!! طبعا أنا تجمدت وتصلبت وتحولت للوح خشب، فأنا لست معتادة على الحميمية الجسدية... بعثت لي رسالة هاتفية لاحقا تقول فيها: "انتي زعلتي مني؟؟"...

حمقاء وكلهم حمقى، يحبون ان يتملقوا الشخص الذي لا ينظر اليهم ولا يسلم عليهم ويمر بجوارهم مرور الكرام، أما حين كنت ابتسم وأقول بحرارة "السلام عليكم صباح الخير" كانت تنظر الي وتبتسم ابتسامة صفراء!! بصراحة اصبحت اصاب بالقرف منها.... 

جربوا ان تتجاهلوا الشخص الذي لا يعاملكم كما يجب ، ستجدونه يركض خلفكم كما لم تتصوروا!!
 أشعر بأني منفصلة عن الواقع فالحمى والالتهاب الفيروسي الذي اعانيهما يجعلان ضغطي ينخفض كثيراً، وكلما انخفض الضغط اشعر بأن رأسي خفيف وأن أطرافي ثقيلة وبأن قلبي سيتوقف، ربما لهذا السبب أمشي ك "زومبي" في حياتي الواقعية مؤخرا غير مكترثة بالجميع...

صديقتي ميـــــــــم ♥ ♥ ، هي الشخص الوحيد الذي يملك ثقتي واحترامي الكاملين في هذا العالم برغم دفترها الذي اتمنى ان يحترق ... أحيانا أفكر ماذا لو فقدت احترامي لها؟؟ عندها ستكون النهاية ، لن أستطيع ان احب او اثق في اي شخص... الخذلان الذي تعرضت له مؤخرا وفي الماضي من أقرب الأشخاص الي جعلني أيأس من الناس إلا من ميـــــــــــم... وأتمنى من كل قلبي أن لا أفقد هذا الشعور ناحيتها، لأني توحشت مؤخراً وان فقدت الشعور بالأمان كليا لا أعلم اي كائن لا يطاق سأتحول إليه.






هناك 4 تعليقات:

سهـــل يقول...

الف لا باس عليكي يا رحيل , عليكي بالوصفة الشعبية الفعالة , عدد واحد فحل بصل متوسطة الحجم تقشر وتاكليها قبل النوم من غير تقطيع تقضميها باسنانك كالتفاحة وسترين مفعول كالسحر ,لكن لا ينصح بها لمرضى القلب اوالضغط ولمن يعاني الحمى ايضا (:

رايك صحيح جدا واستفدت منه , التجاهل يجلب الاحترام

لا تخافي من فقد ميم قلب , حتى لو حدث ذلك فحياتك لن تقف

ٌرحيـــــــــــــــــــــــل يقول...

الشر ما اييك يا سهل ...

ههه ، تخيلت البصلة، وذهابي للعمل في اليوم التالي وكلما تكلمت يذبل الناس كنا تذبل الورود ...

وبرغم جاذبية الفكرة فأنا سألتزم بالقوانين الدولية التي تحرم استخدام السلاح الكيماوي ^^

تجاهل يا سهل ;) فليكن هذا اسبوع التجاهل نياهاهاها

أنا لا أخاف من فقد قلب ميم، ولكن خيبتي أملي فيها قد تعني أني لا أمل في قلبي مجدداً... سأصبح أشرس مما اصبحت عليه!! مصيبة هههههه

وأملي فيها كبير، آخر شخص طيب أعرفه شخصيا... بعدها i will go virtual

Heart Moon يقول...

ماجوره بإذن الله .. وما تشوفين شر ..

ممممم بخصوص التجاهل بنظرتي ورايي الشخصي جميل ان تحترم كل من حولك ومع اني احمل نفس حساس متعبة ولكن تغلبت على هذا الامر بالترحيب بحرارة دون انتظار رد بالمثل أو بالأقل منهم ..
ممم جربت أسلوبك وهو (احقرهم يحترمونك) لكن تبين الصدق ما ياب لي نتيجة إلا فالبداية وبعدها اكتشفت اني صرت انسان جاف متكبر ..
جميل أن نحاول أن نتبع قد ما نستطيع عظيم الانسن والجن محمد صلى الله عليه وسلم ونقتدي بأفعاله وأقواله قدر المستطاع .. ونجعله الميزان ..
لو كان محمد عليه الصلاة والسلام في هذا الموقف ماذا سيفعل ؟؟ وبلا شك الجواب معروف ..

هذا رايي الشخصي ترى مب قاعد انصح ..

وبالسلامة ان شاء الله وما تشوفين شر والله يكتب لج الأجر ويوفقج لكل خير يرضاه .

ٌرحيـــــــــــــــــــــــل يقول...

هارت مــــون :

معك حق في كل كلمة قلتها، أنا عموما لا أتجاهل حاليا الا الأشخاص الذين كانوا يصرون على تجاهلي ، أما الأشخاص الجدد او الذين يمتلكون تاريخ رحيلي جيد معي فقلبي لن يطاوعني أصلا على تجاهلهم :)

ولأنهم معتادون على ردة فعل طيبة لي حيال تجاهلهم لي، أصبحوا يحاولون الآن التقرب إلي ... وأصبحت تأتيني رسائل هنصية "عسى ما شر"، "رحيل انتي زعلانة مني؟" من أشخاص لم يرفعوا رؤوسهم لرد السلام سابقا، تصدق؟