الجمعة، 31 مايو، 2013

كانت ميم تعتقد أنها شخص سيء ولو أنها غالبا دفاعية فيما يتعلق بنفسها مثلي تماماً، ...

ميم طيبة لكنها عصبية، عصبية وعنيدة وليس من السهل عليها أن تعتذر لأحد، وهذا ما يجعلها تشعر بأنها سيئة، لكنها في الواقع تعتذر، هي لا تعتذر بالمعنى التقليدي وإذا اعتذرت قائلة:"أنا آسفة"،  أعلم أنها تهزأ بي،...

كانت تعتذر عن طريق "تضييع السالفة"، تدخلك في نقاش طويل لتجعلك تشعر بأنك أنت المخطئ وأنها معذورة، فينتهي بك الأمر معتذراً لها أما اعتذاراها كان يأخذ شكل أنها تقبل اعتذارك وتسامحك مع التذكير بأخطائك كل فترة والأخرى!

كنت أصطدم بها كثيراً في البداية ثم عرفت بأن قلبها قلب طفل، وبأن ما عانته جعلها عصبية، مثلي تماماً...

ورغم أني لا أتنازل تعلمت أن أتفاوض مع ميم، وتعلمت أن أعتذر وتغيرت مع الجميع، ثقافة الاعتذار الغريبة التي كانت تمارسها ميم جعلتني أتخلى عن رفضي للإعتذار وأصبحت أكثر تسامحاً معها ومع من حولي...

في الواقع تذكر مساوئها كانت طريقة فاشلة لجعلي أنساها، حتى مساوئها حسنات ولها مبررات في نظري، أنا أعتقد بأن ميم كانت انسانة استثنائية وأنا محظوظة أني كنت من القلة الذين سمحت لهم بالاقتراب منها، و يجب أن أحمد الله على أن عرفتها، فهي هذبت كثيرا من تصرفاتي و علمتني الكثير .



هناك 6 تعليقات:

سهـــل يقول...


كنت دائما تركزين على جوانب القوة في ميم , لكن مع ابراز نقاط ضعفها بدت ميم في اخر تدوينتين بصورة متكاملة جدا, اوضح لي ,, و اقرب , والغريب انها صارت اقوى

انها تشبهني (: في بعض الصفات , انا ايضا لا اعتذر بصورة مباشرة , الاعتذار بين الاصدقاء صعب , والاقرار بالخطأ تكلفة يمكن تفاديها بين الاصدقاء , يكفي ان يفهم الاخر اني ادركت خطأي

ٌرحيـــــــــــــــــــــــل يقول...

انتبهت الآن أني كنت أتكلم عن ميم وكأنها كاملة في الماضي، وأستغرب أنه كان يجب أن أتكلم عن نقاط ضعفها حتى تكتمل الصورة، ...

أنا كنت مثلك أنت وميم، لكنها كسرت في هذا الطبع لفرط عنادها وصلابة موقفها، فكنت أَضطر أن أعترف بخطئي، أحياناً كنت أعتذر بدون قناعة :) ولكن أحياناً هنالك أشخاص يستحقون أن نتنازل من أجلهم... الآن بعد ما حدث لا أندم على أني فعلت ذلك...

نصيحتي لك أن تتعلم كيف تعتذر، لأنه إذا رحل ذلك الشخص ستندم أنك لم تفعل.

حــبــر ورقــــ ! يقول...

بعد قرائتي لآخر التدوينات الموجودة هنا

عزيزتي علي أن أقول لك بانك لن تنسي ميم لا اعلم نوع الخلاف القائم بينكما ولكن تذكري بان العلاقات بين الأشخاص تحتاج إلى صبر و ثبات من جميع الأطراف حيث لا تخلوا أي نوع من أنوع العلاقات الاجتماعية من المشاكل

اعتقد بان ميم صديقه حياتك و ربما لن تجدي مثلها أبدا فلا تخسريها قلتي في تعليقك الأخير

" تعلم كيف تعتذر لانه إذا رحل الشخص ستندم انك لم تفعل "

و تأكدي بانك ستندمين

سهـــل يقول...

المبدعة حبر ورق .. صدقت انها صديقة العمر لرحيل وهي كما قلتي لن ننساها ونسال الله لها المغفره وان يعوضها عن معناتها مع المرض فهي في ذمة الله الان

حــبــر ورقــــ ! يقول...

سهل صدمني ردك لدرجه البكاء

رغم أنني لا اعرف ميم و لكنني أحببتها من خلال رحيل

أنا حقاً يا رحيل آسفه و لا اعلم عن ماذا اعتذر عن رحيل ميم أم عن تسرعي بكتابه التعليقات دون التبين في الأمور

غفر الله لميم وجمعكما معا في جنته

و ربط ع قلبك يا صديقتي رحيل و مدك بالصبر و السلوان

أنا افهم حجم خسارتك

و آسفه مره أخرى

ٌرحيـــــــــــــــــــــــل يقول...

لا بأس يا حبر وورق ، ...

تأقلمت مع الفقد، كما أن ميـــم في مكان أفضل مع أشخاص أفضل وسيعوض الله صبرها خيراً.