الثلاثاء، 24 مايو، 2016





سألتني بنت أخوي اللي عمرها ثلاث سنوات اليوم سؤال أول مره تسألني إياه... هالسؤال يبين عادي لكنه مب عادي...
كنت ألاعب أخوها و فجأة قالت لي: " إنتي تحبيني؟" 

حطيت أخوها على الأرض و شليتها و حطيتها على حضني و ضمييييتها و قلت لها أحبج أحبج أحبج أكثر شي في الحياة... و على غير عادتها لما أحضنها و تمل و تشرد تمت حاضنتني و ضمتني بقوووة فترة طويلة...

لما إنسان يسألك إذا كنت تحبه و لا لأ فهالشي معناه أن هالشخص ما عاد فاهم و لا عارف مكانته عندك، يمكن بنت أخوي شافت اهتمامي بأخوها زاد فحست أني ما عدت أحبها... 

ما ألومها على خربطة مشاعرها، أنا نفسي أتساءل عن محبة غيري لي أحيانا وودي أسأل...

لكن سؤال من قبيل "تحبوني؟" أو  "اشتقتوا لي؟".. ما يشفي غليله جواب  مثل "هيه نعم" ...  هالأسئلة إجابتها واضحة جدا... مافي إنسان بيشتاق لك وما بيحاول يتواصل... مافي إنسان بيحبك و ما راح تبين محبته ... مافي إنسان تعني له شي رح يهملك... و الأهم مافي شخص يحبك رح يحاول يأذيك.

هناك تعليقان (2):

حــبــر ورقــــ ! يقول...

اخر جمله وايد تميت معلقه عندها

مافي انسان يحبك راح يآذيك ،،

فعلا

المشاعر تحتاج لافعال مب بس كلام

ممكن نقول لاشخاص وايد نجاملهم ، هيه نحبكم و نحن مهتمين

في الواقع يمكن مشاعرنا ما تلامس كلامنا بس نقوله مجامله مب اكثر ،،


الاشخاص اللي نحبهم بصدق ممكن انه نحن نعبر لهم عن مشاعرنا بدون كلام يمكن في الافعال اكثر


،


عموما يا رحيل انا احبج صدقا مب مجامله .

ٌرحيـــــــــــــــــــــــل يقول...

حبورة

أحبج في الله♥♥♥