الجمعة، 3 يونيو 2011

الحياة حلوووة



مدونتـــــــــــــــــــــــــــــــــــي أحبج ، من زمااااان ما زرتج تولهت عليج، لحظة بحضن الشاشة ....

والله اني حضنتها هههههه

يا ناس فديت يوم الخميس ، لو كان يوم الخميس رجلا لتزوجته وعشت معه لآخر يوم في عمري ...

على سيرة الزواج، خلااااااااااااااااااااااص رحيل ما تبا تتزوج (الا اذا كان يوم الخميس)، صدقاً أضربت هالمرة بدون رجعه والله شاب شعري من اللي جفته هاليومين... صدق صدق صدق اللي في المسلسلات مب مبالغة على الاطلااااااق! بتلاحظون شي كل اللي اعرفهم يخبروني اسرارهم حتى اللي علاقتي فيهم مب وثيقة ما ادري ليش ، وياليتهم ما يخبروني والله اني اتأزم بس الحمدلله المدونة موجودة عسب اعبر عن مشاعري....

نبدأ مع أول سالفة، عندنا زميلة من احد الجنسيات العربية، محجبة وكبيرة في السن يعني مال 45 على اقل تقدير وبنتها الكبيرة في الجامعة...

اذكر اول ما داومت خبرتني بقصة الحب الافلاطونية اللي جمعتها مع ريلها، وكيف انها تحدت العالم كلها وارتبطت فيه، وييييي تذكرت اغنية صابر الرباعي، بتحدى العالم كلوووووو وانا ويااااك، خيبة ها وأنا موقفة اغاني لا و حاليا قاعده اسمع سورة البقرة، الله المستعان ما مني فايدة، هوبلييييس هوووبلييييس

نرد لموضوعنا ، المهم شكلي ضربتها عين مع ان عيني باردة ما شاء الله علي ههههه واثقة، المهم ريلها ياله مرض القلب ( اللي يبا يستأجرني عسب اضرب له حد عين ترى كل شي بحسابه) ، وتعب وايد وصار عصبي، وهي كل يوم اتيي تتشكى منه، ليما في يوم يت مضرووووبة وزرقا من فوق لييييين تحت، وخبرتني ان ريلها وعيالها ضربوها، اسميني عصبت ودعيت على عيالها ، وتميت ليلتين ما انام وأبكـــــــــــــــــــــــي اوني يعني متعاطفة معاها، المهم بداية هالسنة ريلها تعب وايد وتوفى الله يرحمه، وأذكر اني موووووووووول ما تعاطفت مع موته الله يرحمه لأنها مطلعتنه وحش في عيني ، ....

فاليوم كنت يالسه وياها وفجأة دق تلفونها، وأجوف عيونها تلمع وهي ترد وجان تقول بصوت حلوووووو وهادي غير اللي تكلمنا فيه: "معليش، انا دلوئتي مع زميلتي حبأى أكلمك بعدين"، جان احس أن هناك إن، وجان ما اييها على سبيل الغشمرة قائلة لها:"اووووو شكله حب يديد هااااا؟؟ اعترفي اعترفي !!! " جان تحمر وتخضر وتصفر وتبتسم وتضحك وتقول:"آآآآآآآآه بس اوعي تقولي لحد"، ...

ياللللللله بعده ريلج تربته خضرا، حاولت اقنع عمري: ما علينا مهما كان حلال تعرس مب حرام شو فيها خلها تعرس مب احسن ما تنحرف يكفي الضييييم اللي جافته مع المرحووم، وجان تسترسل وياليتها ما استرسلت!!!

الريال تحبه من شهر خمسة اللي طاف يعني قبل لا يموت ريلها، واليوم اللي يت فيه مضروبة كان لأنها اعترفت لريلها بالحقيقة وحليله ما طول عقبها وودع، لا و انا كنت معصبة منه! ومب متعاطفة وياه بل متعاطفة مع خشتها، ياني غبيييية!!!

قلتلها: "حراااااام عليج الريال عنده القلب يا ليتج تطلقتي منه ولا خبرتيه، حرام عليج جلطتيه"، تعرفون شو ردت علي؟؟؟ قالت: "ما أنا أولت أأوله عشان يطلئني ، وعشان ما كونشيييي بخووونوووو"، مصدقة عمرها انها ما خانته! الريال مريض وهاي تحب لا وطلع ربيع ريلها الروح بالروح وزوجته ربيعتها ،...

الأسبوع الياي بيملجون خلاااص ....مأساة، بيعقدون قرانهم فوق قبور الصداقة والوفاء والأمومة وقبر حقيقي لزوجها، عسب جي ما اتوقع يتوفجون!

زميلة ثانية، تعرفت على شخص ما في ظروف الكترونية وهو يحبها وبيتقدملها جريب وما بينهم الا التلفون وعمرهم ما تواعدوا ولا تقابلوا ، حالتها النفسية صعبة، ليش؟؟ لأنه كل فترة وفترة يلمح لها انها تخون اهلها لأنها تكلمه، واليوم يلمح لها ان ظاهرها محترمة و ما ادري شو ولكن في السر تكلمه، فأونه مب كل الناس مثل ما يبينون مع ان ظاهرهم زين في السر ما يندرى عنهم، اصلا هو اللي تم وراها ليما ياب راسها عقولة الشباب وآخرتها يقولها هالكلام، بس والله انها تستاهل وهو كلامه صح ، الغريب الحين واللي محيرني انه مصمم وبيخطبها ويباها ومتمسك فيها لأبعد الحدود ، يعني لو هي سيئة في نظره ليش ياخذها؟؟ والغريب بعد هاي الغبية ليـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــش ما تسويله طاف؟؟ ليش ما تخليه؟؟؟ ما اعرف، فنصيحة لكل بنت لا تتورطين في علاقة مهما عقلج بين لج ان الموضوع بيكون محدد بضوابط وبيكون آخرته الزواج، لأنه حتى لو مشى كل شي مثل ما تبين 10000000% بيي يوم وبيعايرج وما بيوثق فيج لو تعتكفين في البيت وتولعين له صوابعج شمع عقولة اخواننا في اي بلد ما اذكر....

زميلة أخرى ، أونها مالجة وبتعرس جريب، وريلها انسان عجيب غريب، كل ما يقولها شي يبا تقوله حاضر اطيعك يا تاج راسي!! أهبل طالع من اي عصر ما ادري، لا ومعصب ومصمم، وذالنها بالمهر و خاق عليها ومبكيها ليل نهار، ورغم انه جافها نظرة شرعية مب عايبتنه ويقوله اباج تضعفين ليما يصير وزنج 50 وهي وزنها الحالي مال 90!!! وعرسهم جرررررييييب، والله انها كانت فرفووووشة وفنانة والحين صارت ذابلة ومهمومة ومعتزلة الفن...

وما زال عندي قصص وايدة، كلها احبااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااط ، ابا اكتب لافتة على راسي "ممنوع الفضفضة" ، ما احب احد يفضفضلي خلاص صدق تعقدت....