الثلاثاء، 24 مارس 2015

أجلس أحيانا كثيرة صامتة، و أغمض عيناي بقوة و أنا أحاول أن أتذكر لحظات دافئة، ..

كتلك اللحظات التي أضع فيها رأسي على ساق جدتي وهي جالسة تحت الأشجار في فناء منزلنا، فأغمض عيناي و أنا أسمع الطيور تغرد على الأشجار و أسمع حفيف أوراقها... وجدتي تمسد بيدها على رأسي فتدغدغ أطراف أصابعها أذناي... كنت أشعر بأن حضن جدتي وطن، وطن أنتمي إليه، مكان أحبه و يحبني، كم كانت رائعة...

ذكرياتنا الجميلة مكان نستطيع الذهاب إليه دائما لنشعر بالفرح.

الاثنين، 23 مارس 2015

 Alone by BlackCloudConnected



عزيـــزتي ميم:

اشتقت إليكِ...

جدتي:

افتقدتكِ...

افتقد أن يكون هنالك شعور بالحب و الحنان والأمان في حياتـــــــي، لكن لا بأس لا بأس إن مع العسر يسرا، و سيعطيني الله يوما حتـــى أرضى.